أردوغان يفتتح ملعب فودافون أرينا لنادي بشيكطاش باسطنبول، ويلعب الكرة مع أحمد داود أوغلو



أشاد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأحد، بعراقة نادي بشيكطاش لكرة القدم، مبيناً أنّ النادي بدأ بمرحلة جديدة، مع افتتاح ملعبه الجديد في إسطنبول.

وجاءت تصريحاته هذه، خلال كلمة ألقاها لدى مشاركته في حفل افتتاح ملعب "فودافون أرينا" لبشيكطاش، مساء اليوم، برفقة عدد كبير من المسؤولين الأتراك، حيث أوضح أردوغان أنّ النادي المذكور، يعدّ من أعرق الأندية التركية، وأنّ الملعب الجديد يليق باسمه وسمعته

وشكر أردوغان كل من ساهم في إنشاء الملعب، وفي مقدمتهم رئاسة الوزراء التركية وشركة فودافون ومسؤولي النادي، وخصّ بالشكر أنصار النادي على ما أبدوه من دعم لناديهم سواء على الصعيد المادي أو المعنوي، متمنياً في هذا الصدد لنادي بشيكطاش، تحقيق المزيد من الانتصارات والألقاب على أرضية ملعبه الجديد.

واستعرض أردوغان خلال حديثه الإنجازات التي تحققت في تركيا خلال الفترة الماضية على صعيد إنشاء الملاعب قائلاً: "تمّ إنشاء 321 ساحة لرياضة كرة القدم في مختلف الولايات التركية، خلال الأعوام الـ 13 الماضية، وهنا أخص بالذكر ملاعب كرة القدم، دون أن أتطرق إلى المسابح والمنشآت الرياضية الأخرى، وأنشأنا 29 ملعباً جديداً لأنديتنا خلال الفترة نفسها".

وعن الكلفة المالية للملعب الجديد، صرّح أردوغان بأنّ الملعب الذي يتسع لقرابة 42 ألف متفرج، بلغ 100 مليون دولار.

من جهته هنّأ رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أغلو، فريق بشيكطاش التركي، بافتتاح ملعبه الجديد، "فودافون أرينا"، اليوم الأحد، في مدينة إسطنبول. 
وقال داود أوغلو، في كلمة له بمراسم الافتتاح، إن بشيكطاش (تأسس عام 1903) لكرة القدم، فريق عريق ويمتلك تاريخًا راسخًا.

ولفت رئيس الوزراء التركي، إلى أن حكومته أنشات خلال 14 السنة الماضية، ألفًا و789 منشأة رياضية، مؤكدًا مواصلة الحكومة دعمها في وضع الحجر الأساس لمنشآت أخرى في المستقبل.



ويمتاز ملعب "فودافون أرينا" إلى جانب موقعه على ضفاف مضيق "البوسفور"، بامتلاكه أنظمة صوت بتكنولوجيا عالية، و787 كاميرا مراقبة. كما يحتوي الملعب على نظام التعرف على الوجوه، التي يقل نظيرها حول العالم، ويستوعب 41 ألفًا و903 متفرجًا.

وعقب الانتهاء من الكلمات الافتتاحية، نزل أردوغان وداود أوغلو والرئيس التركي السابق "عبد الله غل" وعدد من المسؤولين الآخرين، إلى أرضية الملعب، وقاموا بتمرير الكرة فيما بينهم لفترة قصيرة.