أردوغان : هل بقي تاريخ في سوريا، هل بقيت الثقافة والفن والحضارة، هل بقيت الجوامع والمساجد والجسور، الخطة والدسيسة هي نفسها تتكرر كل حين


أردوغان : الأساتذة والعلماء تقع عليهم مسؤولية كبيرة اتجاه شبابنا، في جامعاتنا يجب أن نكون على تواصل دائم مع شبابنا وبشكل مكثف، هناك من الشباب من ينفلتون من بين أيدينا ويقعون  فريسة المنظمات الظالة، يجب أن ننقذ هؤلاء الشباب،  ينبغي علينا دعم بعضنا البعض من خلال زيادة محافل العمل المشترك من أجل إنشاء جيل من الشباب الصالح الذي يخدم بلده وأمته    


تركيا تحارب الإرهاب منذ 35 عاما، وفقدنا بسببه 40 ألف شخص، ومازلنا نكافح، أنظروا إلى سوريا هناك إرهابي على رأس الدولة يمارس بالقوة والحديد إرهاب الدولة، وبلغ عدد الضحايا أكثر من 500 ألف شخص بريء، ومليون جريح،  من يقف وراء هذا؟ من يدعم  إرهاب الدولة الذي يمارسه الأسد على الأبرياء في سوريا، إنها الأطراف التي لا علاقة لها بالإسلام

هل بقي تاريخ في سوريا، هل بقيت الثقافة والفن، هل بقيت الجوامع والمساجد والجسور والحضارة، هل الذين هدموا سوريا سيعيدون بناءها وتأسيسها وإعمارها من جديد؟ ألا نجد ذات المشهد في العراق وفلسطين واليمن وأفغانستان

الخطة والدسيسة هي نفسها تتكرر كل حين، وهي موجهة نحو العالم الإسلامي ، ولهذا السبب فإن أهل العلم والحكمة يجب أن يعدوا الشباب للمستقبل، هذا ما يجب علينا أن نفكر فيه كل الوقت       
مقتطف من كلمة أردوغان يوم 28-04-2016 في المؤتمر التركي - العربي للتعليم العالي الذي عقد في إسطنبول