‏أردوغان‬ يسلم منصب الرئاسة لطفلة صغيرة بمناسبة عيد الطفولة والسيادة الوطنية في تركيا


‏أردوغان‬ يسلم منصب الرئاسة لطفلة صغيرة بمناسبة عيد الطفولة والسيادة الوطنية في تركيا
استقبل الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، في القصر الرئاسي اليوم السبت، وزير التعليم التركي "نابي أوجي"، ووفد من أطفال المدارس ، بمناسبة عيد 23 نيسان/ إبريل للسيادة الوطنية والطفولة
وفي تقليد سنوي يرتبط بعيد الطفولة والسيادة الوطنية، يجلس أحد الأطفال على مقعد رئيس الجمهورية
رئيس الجمهورية التركية ( الطفلة ) أجابت على أسئلة الصحفيين و قالت / التعليم شرط أساسي في دولتنا، ونحن نسعى لتقاسم هذا الحق مع ضيوفنا اللاجئين السوريين في تركيا ، لكي يمثلوا دولتهم أحسن تمثيل في المستقبل
أردوغان علق على إجابات الطفلة قائلا : أفكار رئيس الجمهورية اليوم هي أفكار الأنصار


وهنأ السيد رئيس الجمهورية أردوغان، في مستهل كلمته الأطفال بمناسبة عيد السيادة الوطنية والطفولة المصادف 23 نيسان/أبريل، وقال في سياق متصل "بمناسبة الذكرى الـ 96 لتأسيس مجلس الأمة التركي الكبير، أسأل الله الرحمة والمغفرة لشهدائنا جميعًا، وأذكر بفخر ومحبة مصطفى كمال أتاتورك، الرئيس الأول لمجلس الأمة الذي تم افتتاحه في الثالث والعشرين من أبريل/نيسان 1920 وقائد حرب الاستقلال ومؤسس الجمهورية التركية".

وأشار السيد رئيس الجمهورية أردوغان، إلى أنه يؤمن أن الدنيا هي أمانة الأطفال أكثر من أنها ميراث الأجداد وأضاف في سياق متصل "لذا تم أهداء أهم أعيادنا الوطنية للأطفال. نعمل كل ما بوسعنا في سبيل ترك تركيا أفضل للأجيال القادمة. ينبغي على كل جيل أن يعمل من أجل بناء تركيا أفضل وتركها أمانة في أعناق الأجيال القادمة، فبهذه الطريقة فقط نستطيع أن نبني تركيا المستقبل التي تعد مصدرًا للأمل لكافة المظلومين والمحتاجين على وجه الأرض وتابع" أنتم أيها الأطفال الموجودين هنا والملايين من أقرانكم ستصبحون رؤساء ورؤساء وزراء ونواب، وبيروقراطيين واكاديميين ومهندسين واطباء ورجال أعمال المستقبل في تركيا".


كما أجاب السيد رئيس الجمهورية أردوغان، على أسئلة الأطفال، وحول سؤال أحد الأطفال بشأن ماهي الخطط المستقبلية للقضاء على الإرهاب، أفاد السيد رئيس الجمهورية أردوغان، إن مسيرة مكافحة الإرهاب ستستمر بسلسلة من العمليات العسكرية حتى القضاء عليه نهائيًا.

وتحدث أردوغان، مع الأطفال في عيدهم، عن الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم في سبيل حماية تركيا، متمنيًا الرحمة لهم، مضيفا في ذات السياق "أُسر وأطفال شهدائنا في عهدتنا، لذا فإننا نعمل على بناء تركيا المستقبل، وأن نضعها بين أيديكم، لتنتقل تلك الأمانة التي نحملها على عاتقنا، من جيل إلى آخر".

أردوغان نصح الأطفال قائلا: هناك 3 أياد يجب تقبيلها هي يد الأم ويد الأب ويد المعلمين والمدرسين، مشيرا أن تقبيل أياد غير أيادي الأم والأب والمعلم عادة غير محببة، ودعاهم إلى استخدام التكنولوجيا بالشكل المناسب

‏أردوغان‬ تناول الغذاء مع الضيوف الأطفال ووزع عليهم الهدايا وإهتم السيد رئيس الجمهورية أردوغان، بضيوفه الصغار من الأطفال كل على حدة وتبادل أطراف الحديث معهم. وتنحى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عن منصبه، لعدة دقائق، وبشكل رمزي، لأحد الأطفال



الطفلة "باشاق طهان" (11 عاما)، التي تنحى لها الرئيس التركي، رجب طيب ‫‏أردوغان‬، عن منصبه، لعدة دقائق، وبشكل رمزي بمناسبة عيد "السيادة الوطنية والطفولة" الذي يوافق 23 أبريل/ نيسان من كل عام
وجرت العادة أن يتنحى رئيس البلاد، ورئيس الحكومة في هذه المناسبة عن منصبيهما للأطفال، لتشجيعهم على تقلد المناصب والعمل من أجل رفعة البلاد

وتحتفل تركيا بعيد "السيادة الوطنية والطفولة"، في 23 أبريل من كل عام، وهو التاريخ الذي وُضع فيه أيضًا حجر أساس الجمهورية التركية، وافتتاح مجلس الأمة الكبير (البرلمان) عام 1920.