أردوغان يصادق على حكومة بن علي يلدريم، والإنتقال إلى النظام الرئاسي على رأس أجندتها


استقبل السيد رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان، بالمجمع الرئاسي زعيم حزب العدالة والتنمية والنائب عن مدينة إزمير بن علي يلدريم المكلف بتشكيل الحكومة. حيث عرض يلدريم على السيد الرئيس أردوغان خلال لقاء عقد بينهما في المجمع الرئاسي أمس، أسماء التشكيلة الوزارية للحكومة الـ65 في تاريخ الجمهورية التركية، من أجل المصادقة عليها.

وصادق سيادته، اليوم، على تشكيلة الحكومة الجديدة برئاسة بن علي يلدرم، رئيس حزب العدالة والتنمية

وتسلم رئيس الوزراء التركي الجديد بن علي يلدريم، المنصب، من سلفه رئيس الوزراء السابق أحمد داود أوغلو. 

وتمت عملية التسليم، اليوم الأربعاء في قصر تشانقايا، مقر رئاسة الوزراء بالعاصمة التركية أنقرة، واستغرقت حوالي نصف ساعة، بعيدا عن عدسات الصحفيين. 

وغادر داود أوغلو القصر في أعقاب ذلك، وكان يلدريم في وداعه. 

وعقد يلدريم في وقت سابق اليوم مؤتمرًا صحفيًا في القصر الرئاسي بالعاصمة أنقرة، أعلن فيه تشكيل الحكومة الـ 65 للجمهورية التركية، عقب مصادقة رئيس الجمهورية، رجب طيب أردوغان، عليها. 


ومن ثم ألقى يلدريم كلمة أمام الكتلة النيابية لحزب العدالة والتنمية الحاكم في البرلمان التركي، قال فيها إن التحول إلى النظام الرئاسي في تركيا من أولويات حكومة حزب "العدالة والتنمية"، مشيرا أن ذلك ليست قضية رئيس الجمهورية فحسب، بل تتعلق بمستقبل البلاد

وقال  يلدريم: "إن رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان، انتخب من قبل ملايين المواطنين، لأول مرة في تاريخ تركيا، والعالم كله شهد ذلك". 


و أشار، أن حكومات "العدالة والتنمية" تمكنت من إحراز تقدم كبير في المجال الاقتصادي والتنموي، فضلا عن تصفير ديون تركيا لدى صندوق النقد الدولي. 

وأوضح يلدريم، أن تركيا تحولت خلال السنوات الـ 15 الماضية من دولة مدينة لصندوق النقد الدولي، إلى دولة تقترح على الصندوق أن تقدم له الدين.