أردوغان : في تلك الفترة واجهت الدولة العثمانية أقوى دول العالم، علينا أن نعلم أبناءنا بطولات أجدادهم


أردوغان : بالنسبة إلي فإنه لا يوجد أي شاب تركي يستطيع أن يبدأ حياته من دون أن يعيش تفاصيل ملحمة "كوت العمارة"، وحرب التحرير، لن نترك أي مواطن تركي يعيش من دون ان يتعلم بطولات أجدادنا في حرب "كوت العمارة" وحرب التحرير، وحرب جناق قلعة، لذلك علينا أن ننتج الأفلام ونكتب الكتب في هذه المواضيع
     
جنودنا قاتلوا ببسالة وانتصروا في الدردنيل وكوت العمارة، تلك الفترة قاتلت فيها الدولة العثمانية ضد أقوى دول العالم، في تلك الفترة خضنا ملحمة كبيرة ولكننا لم نُدرسها في مناهجنا التعليمية  بالشكل المطلوب للأجيال الحالية، نحن عندما نجتمع هنا نعرف بعد هذه المسألة، لكن هل قمنا بتوضيح التاريخ التركي الصحيح للأجيال الجديدة والقادمة، إننا لن نستطيع النظر إلى المستقبل بثقة من دون أن نعلم أبناءنا بطولات أجدادنا وانتصاراتهم، علينا ان ننشىء أجيالنا على أساس الثقة في النفس وليس على أساس عقدة النقص  
 

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 30-04-2016 في مراسم البدء بتصنيع سفينة الأناضول الهجومية البرمائية متعددة الأغراض، في مصنع السفن بقضاء طوزلا، شرقي ولاية إسطنبول       
تجدر الإشارة إلى أن معركة كوت العمارة، وقعت في التاسع والعشرين من أبريل/نيسان عام 1916، وانتصرت فيها القوات العثمانية، على نظيرتها البريطانية التي استسلمت للعثمانيين في مدينة "الكوت" العراقية، بعد معارك وحصار للمدينة، إبان الحرب العالمية الأولى