أردوغان : على أولئك الذين يحاولون تعليم تركيا الديمقراطية وحقوق الإنسان أن ينظروا لحالهم أولا


في إشارة إلى أولئك الذين يحاولون تعليم تركيا الديمقراطية وحقوق الإنسان قال الرئيس أردوغان : لم لاتقدمون الدعم اللازم لتركيا فيما يتعلق بالإرهاب الذي هو أكبر عقبة أمام الديمقراطية والتنمية الاقتصادية؟ إنكم تصنعون العكس من ذلك، إنكم توفرون الدعم للإرهابيين في بلدانكم، وتوفرون لهم الموارد المالية، وتحرضونهم   

 العديد من الدول الأوروبية أصبحت ملجأ لملحقات سياسية للمنظمة الإرهابية الانفصالية كما تقوم بالسماح لها ببناء المخيمات للتدريب العسكري لمسلحيها، إننا نتابع ذلك ونرى كيف تحمي الدول الأوربية من شنوا هجوما بالقنابل وارتكبوا جرائم في تركيا وقاموا بابتزاز الأموال ممن يحملون قلوبا متعطشة للقتل والدماء، حيث تقوم الدول الأوربية بحمايتهم تحت ما يسمى باللجوء السياسي

وكلما طلبنا تسليم هؤلاء الإرهابيين، يتدرعون لنا بدرائع سياسية وقانونية مختلفة، أريد أن أشير إلى رقم غريب وعجيب، قمنا بترحيل عدد كبير من المتهمين بالإرهاب، في حين أن الأوروبيين لم يُرحلوا من هؤلاء سوى 3 بالمائة، إذا فغالبية الإرهابيين يتجولون في أوروبا بشكل حر

الإرهابية فريدة أردال المتهمة بقتل أحد رجال الأعمال الأتراك تتجول حاليا في أوروبا بشكل حر، هذا الأمر يزعجنا، لذلك أقول على الإتحاد الأوروبي قبل أن يطالبنا بتعديل قانون مكافحة الإرهاب، عليه أولا أن يحاسب نفسه  



مقتطف من كلمة أردوغان يوم 10-05-2016 في الحفل الـ72 الذي تم تنظيمه من قبل اتحاد الغرف وتبادل السلع في تركيا (TOBB) بالعاصمة أنقرة