أردوغان : في جامعة الشرق الأوسط تمت مهاجمة بعض الطلاب أثناء تأديتهم فرض الصلاة


أردوغان : الشعب التركي عانى الكثير في الماضي، وكان ضحية في ثرواته الوطنية بسبب بعض الحسابات الضيقة الوسخة التي كانت تمارس أساليب الوصاية على الشعب، لقد عانينا من أشخاص سلبوا أموال الأمة وسرقوا البلاد تحت ذريعة حماية النظام، كنا نعاني من صراعات اليمين واليسار  


لقد عانينا من أشخاص كانوا يستخدمون الشباب كلعبة في أيديهم من أجل تبرير وشرعنة ما يجري من أحداث، يجعلونها تخدم مصالحهم الشخصية، لقد إستغلو فقر الشباب وتلاعبوا بعقولهم حتى يصبحو آلة في يد الإرهاب، أخدوهم  إلى الجبال وهددوهم وضغطوا عليهم حتى يكونوا أداة سهلة في أيديهم

في منطقة الأناضول هناك من يغدي الصراعات بين شباب ليس لهم دخل فيها ولا تتعلق بهم، وهم فقط أداة ونتاج مشروع معين


في جامعة الشرق الأوسط تمت مهاجمة بعض الطلاب أثناء تأديتهم فرض الصلاة، وهنا أريد أن أقول للكادر الإداري أنتم تتحملون المسؤولية الكاملة عن حدوث مثل هذه الحوادث، يجب عليكم أن توقفوا هؤلاء الطلاب من مهاجمة طلاب آخرين، هؤلاء يؤدون واجبهم الديني ومن واجبكم حمايتهم، أنتم لا تدافعون عن الحريات عندما تلتزمون الصمت عن مثل هذه الحوادث، وأنا كرئيس للجمهورية سأتابع هذا الموضوع عن كثب  


مقتطف من كلمة أردوغان يوم 26-12-2015 في برنامج "نابغ من جيل عاصم" الذي نظم برعاية جمعية الفن والفكر والتعليم (ساداد)