أردوغان : تصريحاتهم متناقضة! وزير الدفاع الأمريكي يتحدث بشيء والمتحدث باسم الخارجية يقول شيئا مختلفا عنه!



أردوغان : لدى واشنطن معايير ازدواجية بخصوص الإرهاب، نحن نصنّف منظمتي حزب الاتحاد الديمقراطي ووحدات الحماية الشعبية الامتداد السوري لمنظمة حزب العمال الإرهابية ضمن قائمة الإرهاب، لكن المثير للاستغراب، أن وزير الدفاع الأمريكي (آشتون كارتر) يتحدث بشيء (بخصوص تصنيف تلك المنظمات)، والمتحدث (باسم الخارجية) يقول شيئًا مختلفًا عنه


حين نتحدث معهم، يقولون لنا أشياءً مختلفة، وعندما ندير ظهورنا، يقولون أشياء أخرى، لذلك سنتصرف بعد اليوم حسبما نرى، ليس هناك حل آخر، ولذلك فإن الشعب التركي لن يستطيع أن يحك جلده إلا بظفره، وكما يقول الشاعر نحن شعب أتينا إلى هذا العالم لتعليم الناس روح الوطنية، بعض التنظيمات الإرهابية يتم تلميعها ويتغاضون عن جرائمها، وبعض التظيمات الإرهابية الأخرى يركزون عليها ويتحدثون عنها بشكل مطول       

وإذا قام احد التظيمات الإرهابية بعملية في تركيا يكتبون عليها قليلا ويمرون كأن شيئا لم يحدث، أما إذا نُفدت عملية إرهابية في الغرب يكتبون عليها كثيرا ويركزون عليها مطولا ، وهذا هو النفاق بعينه وهذه معايير مزدوجة بخصوص الإرهاب    

إن بعض الناس في تركيا يحملون نفس الحقد والعداء ضد دولتهم، إن عناصر ومؤيدي منظمة حزب العمال الإرهابية الانفصالية، يتصدرون الصفوف الأولى في أي تحرك داخلي أو خارجي من شأنه أن يضر بتركيا، وكذلك أنصار الكيان الموازي، يقومون بالشيء نفسه اليوم، فهم يقفون في نفس الصف وليس هنالك أي اختلاف بينهم، إنهم ينشطون في مختلف دول العالم، ويسخرون كل قدراتهم وعناصرهم لمهاجمة تركيا 


مقتطف من كلمة أردوغان يوم 30-04-2016 في الاحتفال بالذكرى الـ65 لتأسيس جمعية نشر العلم