أردوغان : أرفض تماما إعطاء نفس القيمة للإنسان والآلة أثناء عملية الإنتاج في المصنع


أردوغان : مفهوم البعض للإنسان في الوقت الراهن والنظر له كوسيلة للإنتاج قلل من قيمة حياة الإنسان، أرفض تماما إعطاء نفس القيمة للإنسان والآلة أثناء عملية الإنتاج في المصنع، إن من يحاولون اتخاذ الخطوات التي تتجاهل حياة الإنسان في محاولة لخفض تكاليف الإنتاج وزيادة هامش الربح هم من ينظرون للإنسان على أنه آلة

إن الكسب عن طريق خفض أجور العمال والتعدي على حقوقهم الاجتماعية أو عن طريق عدم تنفيذ التدابير اللازمة لحماية العمال من حوادث العمل والأمراض المهنية غير مقبول ولايعد كسبا بل يعد سرقة وتعديا على حقوق العمال

 وفقا لأرقام منظمة العمل الدولية فقد بلغت قوة اليد العاملة نحو 3 مليارات شخص، بما في ذلك 1.2 مليون امرأة، وحوالي 2مليون و360 ألف شخص يموتون سنويا بسبب حوادث العمل والأمراض المهنية في حين أن 22 ألفا من هؤلاء الذين يموتون هم من الأطفال العاملين

 هؤلاء الأطفال، الذين يجب أن يلعبوا في الحدائق العامة يتحملون عبئا لا يمكن أن تحمله أكتافهم الصغيرة، وبالإضافة إلى ذلك، نشهد للأسف أنه في كل عام هناك 160 مليون عامل يتعرضون للأمراض المهنية كما أكدت منظمة العمل الدولية، والغالبية العظمى من هذه الخسائر والبالغة٪ 98، ناجمة عن الحوادث التي يمكن الوقاية منها والتي يمكن الحيلولة دونها بتنفيذ التدابير المتخذة والاحتياطات التي تجب في الأساس

 هذه الأرقام وحدها تكفي لإثبات أن هناك مشاكل رئيسية يجب علينا التعامل معها، أنا لست مع الرأي القائل بأن القضية تنشأ من نقص في الأموال ووسائل والتكنولوجيا أو القوانين ،السبب الرئيسي الذي يؤدي إلى هذا المشهد المحرج هو عدم احترام حقوق العمال

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 8-5-2016 في المؤتمر الدولي الثامن بشأن السلامة والصحة المهنية، الذي عقد من قبل وزارة العمل والضمان الاجتماعي في مركز المؤتمرات حليش باسطنبول