أردوغان : سنبذل قصارى جهدنا من أجل عدم افلات أولائك الذين يرتكبون جرائم ضد الإنسانية من العقاب



أردوغان مخاطبًا الزعماء المشاركين في القمة العالمية للعمل الإنساني المنعقدة في إسطنبول : نحن كزعماء وأعضاء مسؤولين في المجتمع لن يكتب لنا النجاح إلا عن طريق وضع أهداف ومبادىء مشتركة، يجب إنهاء الصراعات القائمة في أماكن مختلفة من العالم، ومنع وقوع صراعات جديدة كي يتمكن المجتمع الدولي من إنهاء المعاناة المنتشرة في جميع أنحاء العالم، إن تركيا تواصل لعب دور الوسيط من أجل إنهاء هذه الصراعات وستستمر في ذلك

أردوغان : ينبغي علينا بذل قصارى جهدنا من أجل إنهاء حالات انتهاك القوانين الدولية في سوريا، وإنطلاقًا من هذه النقطة سنعمل جاهدين وسنواصل السعي لمقاضاة الجُناة والأنظمة الديكتاتورية التي ارتكبت جرائم بحق الإنسانية ومن أجل عدم إفلات أولائك الذين يرتكبون جرائم ضد الإنسانية من العقاب، كما سنعمل على رفع مستوى المساعدات المقدّمة للاجئين والأطفال والمظلومين الذين أُرغموا على ترك ديارهم


أردوغان : نحتاج إلى أسلوب عمل غير مألوف يعمل على تقليل اعتماد الشعوب على المساعدات ويساهم في ضمان وقوف الأمم على قديمها وإعتمادها على نفسها، إن تركيا تعمل على تقديم نموذج مختلف من خلال إتباع سياسة ﺍﻟﻤﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ ﻭﺍﻹﻏﺎﺛﺔ ﺍﻟﻤﻮﺟﻬﺔ ﻧﺤﻮ ﺍﻟﺘﻨﻤﻴﺔ، وذلك من خلال تقديم هذه المساعدات بالتعاون بين مؤسساتها العاملة في هذا المجال من قبيل إدارة الطوارئ والكوارث الطبيعية "آفاد" و رئاسة وكالة التعاون والتنسيق التركية "تيكا" والهلال الأحمر ومؤسساتها الأخرى الناشطة في هذا الصدد


مقتطفات من كلمة أردوغان يوم 23-05-2016 خلال افتتاح أعمال القمة العالمية للعمل الإنساني المنعقدة في إسطنبول تحت رعاية تركيا وبمبادرة الأمم المتحدة