أردوغان : الأرصفة الأنيقة والفاخرة في العواصم الغربية مبنية على مآسي ودموع ملايين الإفارقة


أردوغان : كافة الدول التي تسعى لتلقين تركيا دروسا في حقوق الإنسان، تملك تاريخ يذخر بالدماء والدموع والمجازر التي تم ارتكابها في القارة الأفريقية، الدول الغربية بدأت بتجارة العبيد من أفريقيا في القرن الـ16 ووصلت هذه التجارة ذروتها في القرن الـ19، كما أن هناك نحو 6 دول أوروبية احتلت 90% من أفريقيا ونهبت خيراتها، وهذه نقطة هامة جدًا، حيث أن هذه الدول التي لا يتعدى عددها أصابع اليد نهبت خيرات قارة بأكملها

 من هي هذه الدول؟ هي بلجيكا في الكونغو وألمانيا في ناميبيا، وبريطانيا وفرنسا  في باقي القارة، حيث نهبت هذه الدول جميع موارد القارة بزعم أنها تنقل الحضارة إليها، كما أنهم ارتكبوا المذابح من أجل تحقيق أهدافهم الإستعمارية، ولو رفعنا ستار العظمة عن العواصم الغربية كبرلين وباريس وبروكسل لوجدنا تحتها أرواح ودماء وجهود وعرق جبين ملايين الأفريقيين

نرى هذه الدول اليوم تقوم باستخدام العديد من المصطلحات الملونة والمصقولة كالحضارة والتحديث لتبرأة نفسها من تلك المجازر التي ارتكبتها في القارة الأفريقية



مقتطف من كلمة أردوغان يوم 05-06-2016 خلال حفل تخريج طلاب جامعة "صباح الدين زعيم" بإسطنبول