أردوغان يشارك في افتتاح مسجد جديد في مطار أنقرة



شارك رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان، في حفل افتتاح مسجد جديد بمطار إسنبوغا بالعاصمة أنقرة، وألقى كلمة بهذه المناسبة قال فيها "لاحظت شخصيا أن تصميم المسجد لم يتجاهل الطراز القديم. وهذا المزيج بين الماضي والحاضر أمر في غاية الأهمية. من الخطأ ترك الطراز القديم في الماضي، بل ينبغي علينا نقله إلى الأيام المعاصرة، واتخاذ الخطوات اللازمة لمواصلة نقله للمستقبل. حيث تعد هذه الأعمال المعمارية بمثابة إشارات ورسائل نبعثها للأجيال القادمة".


كما وشارك في حفل الافتتاح الذي استُهِلّ بآيات من القرآن الكريم، كل من وزير النقل والاتصالات والملاحة البحرية أحمد أرسلان، ورئيس الشؤون الدينية محمد غورماز، والأمين العام لرئاسة الجمهورية فخري كاسيرغا، إضافة إلى والي أنقرة محمد كيليجلار، ورئيس بلدية العاصمة مليح غوكتشك، ورئيس مجلس إدارة شركة "تاف" التركية لإنشاء وتشغيل المطارات حمدي أكين.

ألقى السيد الرئيس أردوغان كلمة في حفل افتتاح المسجد الجديد أشار خلالها إلى الحاجة الماسة لبناء هذا المسجد الواقع بين قصر الضيافة الحكومي ومبنى الرحلات الخارجية في مطار إسنبوغا بالعاصمة أنقرة، معربا عن بالغ امتنانه لشركة "تاف" التي عملت على تشييده. كما أفاد سيادته أن هذا المسجد الذي يستوعب 1500 مصل داخله، و1500 في فنائه الخارجي قد بني على طراز معماري يجمع بين العمارة السلجوقية والعثمانية، وأضاف في سياق متصل "لاحظت شخصيا أن تصميم المسجد لم يتجاهل الطراز القديم. وهذا المزيج بين الماضي والحاضر أمر في غاية الأهمية. من الخطأ ترك الطراز القديم في الماضي، بل ينبغي علينا  نقله إلى الأيام المعاصرة، واتخاذ الخطوات اللازمة لمواصلة نقله للمستقبل. حيث تعد هذه الأعمال المعمارية بمثابة إشارات ورسائل نبعثها للأجيال القادمة".

"أطلقنا على المسجد اسم يلدريم بايزيد"

أوضح السيد الرئيس أردوغان أنهم أجروا الكثير من المشاورات في الفترة الماضية لتحديد اسم المسجد، واتخذوا في النهاية قرارا بتسميته "مسجد يلدريم بايزيد"، معربا عن أمله في أن يكون هذا المسجد وسيلة خير للشعب التركي والمسلمين كافة، مهنئا مقدما كافة الحاضرين بمناسبة ليلة القدر


وعقب إتمام رئيس الشؤون الدينية محمد غورماز قراءة بعض الأدعية بمناسبة الافتتاح، قطع السيد الرئيس أردوغان، شريط الافتتاح ثم أدى كافة الحضور صلاة الظهر في المسجد الجديد.