أردوغان يدين تفجيرات السعودية في اتصال هاتفي مع الملك سلمان، ويعزّي الرئيس العراقي في ضحايا تفجير الكرادة ببغداد


أدان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الهجمات الإرهابية التي شهدتها المملكة العربية السعودية اليوم الإثنين. 

جاء ذلك في اتصال هاتفي مع العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ودعا خلاله أردوغان بالرحمة لمن قضوا في هجمات اليوم، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى، بحسب ما أفادت به مصادر في الرئاسة التركية للأناضول. 

وذكرت المصادر أن أردوغان هنأ خلال الاتصال نفسه العاهل السعودي بمناسبة حلول عيد الفطر، مشيرةً أن الزعيمين أكدا عزمهما تعزيز العلاقات بين البلدين. 

وشهدت السعودية اليوم الإثنين سلسلة تفجيرات، وقع أولها فجراً بالقرب من موقف سيارات مستشفى بجوار القنصلية الأمريكية بمدينة جدة، نفذه انتحاري، فيما وقع تفجيران آخران مساءا قرب مسجد بمنطقة القطيف(شرق) دون أن يسفر عن ضحايا بحسب معلومات أولية، بينما استهدف تفجير انتحاري أخير موقف سيارات لقوات الطوارئ قرب الحرم النبوي الشريف في المدينة المنورة، أسفر عن مقتل الانتحاري و4 من رجال الأمن في حصيلة أولية

أردوغان يعزّي الرئيس العراقي في ضحايا تفجير الكرادة ببغداد

قدّم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مساء اليوم الإثنين، تعازيه لنظيره العراقي، فؤاد معصوم، في ضحايا الهجوم الإرهابي، الذي شهده حي الكرادة بالعاصمة بغداد أمس الأحد. 

وذكرت مصادر في الرئاسة التركية، أن أردوغان اتصل هاتفيًا بنظيره العراقي، ليهنئه بقدوم عيد الفطر المبارك(الأربعاء أول أيام العيد في العراق)، مشيرةً أن أردوغان عزّى، في الوقت ذاته، معصوم في ضحايا هجوم الكرادة الإرهابي. 

وكان أردوغان أدان، مساء أمس الأحد، الهجوم الانتحاري الذي استهدف منطقة الكرادة التجارية بوسط العاصمة العراقية بغداد، صباح اليوم نفسه، وأسفر عن سقوط أكثر من 200 قتيل. وأعلن تنظيم "داعش" الإرهابي، مسؤوليته عن تفجير الكرادة، وتداول أنصاره على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، بيانًا، ذُكر فيه أن "أبو مها العراقي، تمكن من تفجير سيارته المفخخة ضمن تجمع بمدينة الكرادة، وسط بغداد"