أردوغان: لم أهرب ولم ألجأ لأي بلد كما إدعى البعض، سلمنا ووكلنا أمرنا لله وحده، وأسمعنا نداءنا للشعب


‫أردوغان : بعد المحاولة الإنقلابية  لم أهرب ولم ألجأ لأي بلد كما إدعى البعض، 
سلمنا ووكلنا أمرنا لله وحده، وأسمعنا نداءنا للشعب

بعض وسائل الإعلام الأجنبية بدأت ببث شائعات وأخبار عارية عن الصحة، منذ اللحظة الأولى للمحاولة الانقلابية، قالوا إنني لجأت أو هربت إلى ألمانيا، والحمد لله أنا هنا لا يمكنني أن أهرب او ألجا إلى أي بلد آخر،  عندما بدأنا مسيرتنا في هذا الطريق، وضعنا نصب أعيننا أن لا عبودية ولا خضوع إلا لله تعالى، نحن سلمنا ووكلنا أمرنا لله وحده، وأسمعنا نداءنا للشعب، قلت للشعب في الإتصال الهاتفي التلفزيوني، لا تقلقوا أنا معكم وإلى جانبكم  ودعوتهم إلى الميادين والساحات، نفس هذه الرسالة كررها رئيس الوزراء بن علي يلدريم وكافة المسؤولين الأمنيين والقضائيين والعسكريين الذي وقفوا إلى جانب الشعب، أكدنا جميعا أن المحاولة الإنقلابية إنتهاك للدستور، كل ذلك ساهم في سير الأحداث نحو الوضع الطبيعي


مقتطف من مقابلة تلفزيونية أجراها أردوغان مع قناة "تي آر تي" التركية الحكومية 04-08-2016