أردوغان : أنا أقولها بكل بصراحة الغرب لا يريد لتركيا أن تكون قوية، لا يوجد تفسيرآخر



المذيع يسأل أردوغان : قبل قليل أشرتم إلى أن الدول الغربية لم ترسل وفودا إلى تركيا للإطلاع على ما خلفه الإنقلابيون، ونحن كصحفيين تصدمنا بعض العناوين التي تنشر في الإعلام الغربي، وقد رأينا ماذا حدث في فرنسا بعد هجوم شارلي إيبدوا، جاء عشرات الزعماء من مختلف دول العالم للمشاركة في مسيرة دولية للتنديد بالإرهاب، تلك عملية إرهابية لكن ما حدث في تركيا يوم 15 يوليو أكبر من الإرهاب، ولم يتضامن العالم معنا كما تضامن مع حادث فرنسا لماذا ؟

جواب أردوغان : أنا أقولها بكل بصراحة، الغرب لا يريد لتركيا أن تكون قوية، لا يوجد تفسيرآخر لموقفهم هذا، إنهم دائما يتصرفون معنا بمعايير مزدوجة، لكن لن يستطيعوا ايقاف الارادة الشعبية، لن يستطيعوا تقسيم تركيا، ربما الإنقلابيون كانوا سببا في قتل العديد من شهدائنا، لكن الشعب لن يستسلم سيقف من جديد تماما مثل سنابل القمح، أنظروا إلى هذا الشعب يقف في الميادين حتى الصباح معتصما من أجل وطنه وديمقراطيته
  



مقتطف من مقابلة تلفزيونية أجراها أردوغان مع قناة "تي آر تي" التركية الحكومية 04-08-2016