أردوغان : الذين يحاولون تركيع تركيا سيغرقون عاجلا أم آجلا، صبرنا كثيرا وتحملنا ولكننا قلنا يكفي


أردوغان : الذين يحاولون تركيع تركيا سيغرقون عاجلا أم آجلا،
صبرنا كثيرا وتحملنا ولكننا قلنا يكفي

إن الذين يستخدمون التنظيمات الإرهابية  لتركيع تركيا  سيغرقو في الإرهاب عاجلا أم آجلا، سيعدمون أنفسهم بحبل الإرهاب، يصبرنا كثيرا وتحملنا ولكننا قلنا يكفي، لن نسمح لاي منظمة إرهابية بالقيام بفعاليات داخل حدودنا أو بالقرب منها، مكافحتنا لمنظمة بي كا كا الإرهابية ستستمركما سندعم كافة الجهود الرامية لتطهير سوريا والعراق من تنظيم داعش الإرهابي، ولهذا نحن موجودون في جرابلس السورية وبعشيقة العراقية، وإن استدعى الأمر فإننا سنقوم بما يجب في باقي المناطق، إننا عازمون على دحر تنظيم ب ي د أيضاً، واقتلاع جذورها من سوريا

كان الإرهابيون يستهدفون كاركاميش (قضاء حدودي تابع لغازي عنتاب) من خارج الحدود حتى يوم أمس، أما الآن يهربون نحو الجنوب والشرق والغرب وجيشنا يلاحقهم وسيستمر في ذلك، وسيحاسبون عن كل نقطة دم أريقت

تركيا قدمت كافة أنواع الدعم للجيش السوري الحر في إطار عملية "درع الفرات" بجرابلس السورية، وقيام الأخير بالعمليات اللازمة، من يريد من إخوتنا اللاجئين العودة إلى موطنه جرابلس سنساعده وندعمه  

مقتطف من خطاب وجهه أردوغان يوم 28-8-2016 للجماهير المحتشدة بولاية غازي عنتاب