أردوغان : قرار إعلان الطوارئ في تركيا لم يؤدي إلى أي تأثيرات سلبية على الحياة اليومية للمواطنين



أردوغان : إن قرار إعلان حالة الطوارئ في البلاد، يهدف فقط إلى رفع مستوى مكافحة المنظمات الإرهابية وعلى رأسها منظمة غولن، وإننا أعلنا منذ اليوم الأول أنّ ذلك لن ينعكس سلباً على الحياة اليومية للمواطنين، في الماضي تعلمون جيدا ماذا يحدث في تركيا عندما تعلن حالة الطوارئ، كنا نعيش في وضع لا يحسد عليه، أما الآن فأنتم ترون أن إعلان حالة الطوارئ لم تؤدي إلى أي تأثيرات سلبية على الحياة الطبيعية للمواطنين، نحن قمنا بطبيق هذا القرار من أجل مكافحة التنظيمات الإرهابية سواءا كانت بيكاكا أو تنظيم غولن المتغلغل داخل أجهزة الدولة، لا يمكننا البقاء مكتوفي الأيدي أمام هذا التنظيم في دولتنا


مقتطف من لقاء أردوغان مع المخاتير الأتراك يوم 29-09-2016 في المجمع الرئاسي