أردوغان : يجب أن نغير هذا الدستور الذي صاغه الإنقلابيون، فليتخذ الشعب القرار ونحن سنلتزم


أردوغان : هذا الدستور الذي صاغه الإنقلابيون العسكريون ( عام 1982 )  يجب علينا تخليص الدولة منه وإعادة صياغة دستور جديد يلبي حاجيات البلاد،  أنا أطالب مجلس الأمة التركي الكبير (البرلمان) أن  يتوجه إلى الشعب للبت بشأن سن دستور جديد، وأنا اعتقد أنهم إذا اتخذوا قرارا جديا بتغيير الدستور سيصلون إلى نتيجة إيجابية في أقرب وقت ممكن جدا، ما بقي على الطاولة يجب أن نعمل عليه بعزم، كل تأخير في هذا الأمر يعتبر خسارة للبلد، المواطنون ينتظرون وفي النهاية تركيا لابد أن تحصل على دستور جديد يلبي حاجياتها، أيها النواب الجادون في البرلمان قوموا باستفتاء المواطنين وشاهدوا ماذا يقول الشعب، فليتخذ الشعب القرار بهذه الشأن، ونحن سنلتزم بقرار الشعب، ينبغي عدم النظر إلى مسألة الدستور الجديد على أنها مسألة حزب معين، بل ينبغي النظر إلى أنها قضية مصيرية، ألستم من تتبنون منطق كمال أتاتورك، ألم يقل إن السيادة هي للشعب، إذا علينا ان نستفتي الشعب، وكلنا سيحترم قرار الشعب، لا يوجد مخرج سوى هذا

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 17-02-2016 خلال مأدبة غذاء في المجمع الرئاسي مع مجموعة من المحافظين و القائمقامين ونواب الولاة