أردوغان: لقد قسموا السودان ولكن الحل غائب في جنوب السودان، لا يوجد ممثل دائم للمسلمين في مجلس الأمن



أردوغان : أنا دائما أطالب بتمثيل القارات والأديان في مجلس الأمن الدولي، الآن نحن إزاء 3 دول أوروبية ودولة أسيوية ودولة أمريكية ممثلة بعضوية دائمة في مجلس الأمن، لا توجد أي دولة أفريقية، لا يوجد ممثل دائم للمسلمين في مجلس الأمن، لماذا لا يوجد حل للأزمة في سوريا والعراق وأفغانستان وفلسطين ومصر والسودان؟ لقد قسموا السودان ولكن الحل  غائب في جنوب السودان رغم التقسيم، إخوتي الأعزاء إن الحل الوحيد هو العدالة، العدالة، العدالة، الحل لن يتم في سوريا والعراق وأفغانستان وفلسطين ومصر وتونس والسودان دون تحقيق العدالة، لأن العدل أساس الملك، لا نستطيع التحدث عن وجود دولة دون تحقيق العدالة، ينبغي على الجميع معرفة هذه الحقيقة، إذا انعدمت العدالة تنعدم الدولة وينعدم العمران، لا يمكن أن يتواصل النظام العالمي بهذا الشكل ونحن يجب أن نغير هذا النظام في أقرب وقت ممكن، نحن نعيش في عالم يفتقد الأمن والعدالة، يجب أن يتقبل الجميع أن مشكلة اللجوء والهجرة التي يعاني منها العالم حاليا سببها المشاكل في دول سوريا والعراق وأفغانستان وليبيا وجمهورية أفريقيا الوسطى، إذا لم نبدأ بحل هذه المشاكل من الآن، وإذا لم نتمكن من تقديم أمل بحياة آمنة ومستقرة ومرفهة لهذه الدول، فيجب أن لا يشتكي أحد حين تبدأ الاضطرابات، لذا ينبغي علينا طرح ارادة قوية في هذا الاتجاه وخلق الآليات اللازمة في هذا الصدد، لذا فإن اصلاح الامم المتحدة وتغيير هيكلة مجلس الأمن من الخطوات الهامة في هذا السياق


مقتطف من كلمة أردوغان يوم 03-10-2016 في مؤتمرالعلوم و التكنولوجيا المقام في العاصمة أنقرة