أردوغان: لدي معرفة جزئية بالعربية والعثمانية، بوصلة جلال الدين الرومي طورت حركتنا السياسية



المذيع يسأل أردوغان : سيدي الرئيس تستشهد بأبيات جلال الدين الرومي، سمعناك أكثر من مرة، أنت أيضا خريج مدرسة الأئمة والخطباء، تحب الأدب واللغة الجميلة، لديك قدرة قدرة على إلقاء خطابات قوية ومؤثرة أمام الجماهير بالساعات، من أين لك هذه الملكة الأدبية، كيف طورتها  

جواب أردوغان : طبعا علاقتي مع الأدب بدأت منذ سنوات ثانوية الأئمة والخطباء، الآن علاقتنا واهتمامنا بالشعر جذبنا نحو هذا الإتجاه، طبعا لدي معرفة جزئية بالعربية والعثمانية، وحين تحدث أخطاء في هذه الأمور تكون هناك إمكانية لرؤية هذه الأخطاء واكتشافها، لي علاقة كبيرة مع الأدباء، وعلى رأسهم جلال الدين الرومي، وكذلك محمد عاكف، ونجيب فاضل


المذيع : مالذي يعلق في ذهنك سيدي الرئيس من عبارات وأبيات لجلال الدين الرومي وترددها دائما  


أردوغان : هناك صورة فنية لجلال الدين الرومي عن البوصلة، فكما أن أحد أطراف البوصلة يظل ثابتا بينما الطرف الآخر يطوف كل أرجاء الأرض؛ فعالم أفئدتنا هو كالبوصلة تماما، ولقد طورنا حركتنا السياسية بمفهوم أن إحدى قدمينا ثابتة فيما القدم الأخرى تطوف وتعانق كل أنحاء العالم

مقتطف من مقابلة بثتها قناة "الجزيرة" القطرية، مساء الخميس 03-11-2016، ضمن أولى حلقات برنامج "المقابلة"