المذيع يسأل أردوغان : سيدي الرئيس، هل انت علماني أم إسلامي أم محافظ؟ من أنت؟


المذيع يسأل أردوغان : سيدي الرئيس، هل انت علماني أم إسلامي أم محافظ؟ أقصد في بدايات تشكلك الفكري وليس الآن، وسنأتي للنقلة النوعية التي أحدتثها في الفكر السياسي في تركيا، لكن في شبابك ماذا كنت؟ كنت إسلاميا؟ أو متدينا يعمل في السياسة أو محافظا، ماذا كنت ؟

جواب أردوغان : علينا تقييم هذه الامور في كل مرحلة، قبل كل شئ أنا شخص مسلم وهذه هي الخطوة الأولى في العمل، ولكن بالنسبة لرجب طيب أردوغان المسلم فهناك تحديث دائم طوال الحياة، كلما قرأتم وعشتم وجربتم الحياة ترون ان الكثير من الأمور تتغير، إن بقيتم أثناء التغيير في المكان نفسه فستخسرون، ومن أجل الفوز والنجاح عليكم ان تقوموا بتطوير وتغيير أنفسكم نحو الأفضل، نحن نجحنا في هذا والحمد لله، أثناء نجاحنا في هذا الأمر قمنا بتطوير نظرتنا للحياة في ضوء التطورات التي تحدث على الأرض بشكل مختلف وعلى أساس مختلف، وهكذا كان أصلا إنشاء حزب العدالة والتنمية، لو كنا ناجحين في الماضي لما كنا قد أسسنا حزب العدالة والتنمية، لماذا أسسنا حزب العدالة والتنمية؟ كي نحل هذا الأمر وننظر بنظرة جديدة إلى العالم، وبهذه الطريقة نأتي إلى المكان الذي علينا ان نكون فيه

مقتطف من مقابلة بثتها قناة "الجزيرة" القطرية، مساء الخميس 03-11-2016، ضمن أولى حلقات برنامج "المقابلة"