هذه هي الصور الثلاث التي إختارها أردوغان في التصويت السنوي لوكالة الأناضول للعام 2016


وقد تأمل الرئيس أردوغان في مكتبه بالمجمع الرئاسي الصور المشمولة بالتصويت ، ثم إختار في تصنيف "الحياة"  الصورة التي تم التقاطها في إدلب يظهر فيها شخص سوري فاقد لبصره وسمعه وأصابع دراعه اليمنى وساقيه "مأمون خالد ناصر" وهو يحتضن طفلته وابنته الصغيرة البالغة من العمر خمس سنوات. وفر مأمون خالد ناصر مع طفلته وأسرته من البراميل المتفجرة التي تسببت له في عاهات مستديمة إلى تركيا باحثا عن أمل جديد لعائلته بعد أن أصيب بالصم والعمي

واختار  الرئيس رجب طيب أردوغان في تصنيف "الأخبار"  الصورة التي تم التقاطها في  ساحة يني كابي باسطنبول يوم 7-8-2016 في التظاهرة المليونية الحاشدة في تجمع "الديمقراطية والشهداء"  وبلغ أعداد المشاركين في الفعالية نحو خمسة ملايين شخص من كافة شرائح المجتمع التركي. حكومة ومعارضة للتنديد بالمحاولة الانقلابية الفاشلة

واختار  الرئيس رجب طيب أردوغان في تصنيف الرياضة صورة المدرب التركي الشهير شينول غونيش وتظهرالصورة فرحة شينول غونيش بفوز فريقه  نادي بشكتاش التركي، وقبل أيام  أطلق الرئيس أردوغان، إسم "شينول غونيش" على المجمع الرياضي الذي إفتتحه في ولاية طرابزون، جراء الخدمات الكبيرة التي قدمها شينول غونيش للرياضة التركية كلاعب ومدرب