أردوغان يجيب صحفي : التحالف لم يفي بوعوده، ونحن لن نتراجع عن هذا الطريق الذي بدأناه


تعليقا على سير عملية درع الفرات، قال أردوغان : نحاصر تنظيم داعش الإرهابي في مدينة الباب (السورية) من الجهات الأربعة، مع الأسف فإن التحالف الدولي لا يلتزم في الوقت الراهن بتعهداته التي قطعها، الوعود التي قطعها التحالف كانت مختلفة عن الموقع الذي يقف فيه بالوقت الراهن، نواصل وسنواصل محاربة داعش بكل حزم إن توفر الدعم لنا أو لم يتوفر ولن نتراجع عن المضي قدماً في هذا الطريق. التحالف كان يقول سنواصل محاربة داعش إلى النهاية، وحتى كانوا يتهموننا بدعم التنظيم، والآن جميعهم تلاشوا عن الأنظار بل على العكس فهم يدعمون التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها داعش والذراع السوري لمنظمة بي كا كا الإرهابية (ب ي د / ي ب ك) تركيا تمتلك أدلة حول الدعم المقدم من التحالف للتنظيمات الإرهابية، كل تلك الأدلة من صور، وتسجيلات مصورة موجودة لدينا.قدمنا شهداء، وأكتوينا من الإرهاب، ولا يمكننا التراجع عن محاربته، وسنقيم منطقة آمنة خالية من الإرهاب بشمال سوريا.نحن لم ننسى تفجير غازي عنتاب الذي راح ضحيته 56 شخصا، بالإضافة إلى سقوط نحو 100 شهيد في ولاية كليس التركية جراء هجمات التنظيمات الإرهابية، لابد من توفير الأمن للولايات التركية في جنوب البلاد المحاذية لسوريا. وإن القوات التركية تواصل مع الجيش السوري الحر محاربة التنظيمات الإرهابية في "الباب" بالوقت الراهن

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره الغيني ألفا كوندي اليوم 27.12.2016