أردوغان : صدقوني النصر حليفنا، سنحقق أهدافنا، أجدادنا فتحوا اسطنبول بهذا العزم


أردوغان : كما كان آباءنا واجدادنا في حرب الإستقلال، يجب أن نعمل دون كلل وملل ونبذل قصارى جهدنا من أجل بلدنا، وكما يقول الشاعر " إن الدماء كانت مقابل استقلالنا ونصرنا" لن نسمح لأي قوة أن تقوم بتقسيم هذا الوطن، نحن الآن محاطون بالأزمات ولكن صدقوني النصر حليفنا، يجب علينا ان نستمر في هذا الطريق، إن آباءنا وأجدادنا ضحوا بأنفسهم من أجل تحرير هذه الجغرافية وفتح إسطنبول ومنذ ذلك التاريخ إلى الآن ونحن نحافظ على هذه المدينة، على الجميع ان يعلم أن لا احد يمكنه أن يقف في طريق تحقيق أهدافنا، عازمون وماضون في هذا الطريق حتى آخر نفس في حياتنا، لن نتردد بالتضحية بدمائنا من اجل هذا الوطن وكما يقول الشاعر" ليرفرف هذا العلم في سماء هذا الوطن، ليرفرف وفي وسطه هلال يرمز لإستقلال هذا الشعب" يجب علينا ان نعمل مع بعضنا البعض من أجل دماء شهدائنا، أيها المخاتير إن المهمة الملقاة على عاتقكم كبيرة، أسأل الله ان يوفقكم في أداء الامانة وأرحب بكم مرة اخرى في المجمع الرئاسي بيت الشعب، واتمنى أن تقوموا بإيصال سلامي وتحياتي إلى جميع المواطنين في أحيائكم  وأترككم في امان الله                

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 07.12.2016 في لقائه الـ 31 مع المخاتير الأتراك