أردوغان يفي بوعده للفتاة المعاقة التي رسمته، يستقبلها مع أسرتها في المجمع الرئاسي، وهذا ما دار بين الطرفين



أردوغان يفي بوعده للفتاة المعاقة التي رسمته، يستقبلها مع أسرتها في المجمع الرئاسي،

الفتاة أهدت أردوغان ورقة رسمت عليها صورته بـ شارة رابعة وهذا ما دار بين الطرفين

استقبل الرئيس رجب طيب أردوغان، غولشاه ياغمور يازجي، فتاة تركية مصابة بشلل دماغي، رسمت صورته في وقت سابق، ونشرتها بحسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"


وأثنى الرئيس رجب طيب أردوغان حينها، على جهود غولشاه ياغمور يازجي، في تغريدة على حسابه الرسمي في "تويتر"، حيث تقدّم أردوغان بالشكر ليازجي وأعرب عن أمنيته في استضافتها بالمجمع الرئاسي في العاصمة أنقرة.

وقال أردوغان في تغريدته: "أتقدّم بجزيل الشكر لابنتنا غولشاه ياغمور يازجي، وأقول لها سلمت يداكي، وأودّ أن أستضيفك في المجمع الرئاسي في أحد الأيام".

وكانت الشابة يازجي التي تعاني بشلل دماغي، والقاطنة في ولاية قوجة إيلي غربي البلاد، قد نشرت الصورة التي رسمتها على حسابها في "تويتر" وأضافت حساب الرئيس أردوغان على التغريدة.


وكتبت يازجي في تعليقها على الصورة: "هذا ما تستطيع فعله فتاة معاقة، أتمنى أن يرى الرئيس أردوغان هذا الرسم وأقول له أحبك كثيراً".

وهاهو الرئيس رجب طيب أردوغان يفي بوعدة للفتاة  ويستقبلها مع أسرتها في المجمع الرئاسي

وسأل أردوغان الشقيقة الكبرى لغولشاه، عن مدى اعتنائها بأختها، فأجابت: "الاعتناء بأختي، هو هدفي في الحياة". وأعربت عن شكرها للرئيس لاستقبالهم وإسعاد شقيقتها. وأضافت أن "غولشاه أنهت دراسة الثانوية العامة المفتوحة، دون مساعدة أحد"


وأهدى أردوغان الفتاة المعاقة حاسوبًا، وشارك رئيس الوزراء بن علي يلدريم فيما بعد في الاستقبال، حيث احتضن غولشاه وقبلها، والتقط أردوغان ويلدريم صورا تذكارية معها بصحبة أسرتها.