أردوغان: آخر دعوة وجهتها للمواطنين هي تحويل العملة الأجنبية إلى الوطنية، تركيا مستهدفة في اقتصادها


أردوغان : لتعلموا جيدا بأن الإرهابيين يقومون باستهداف مختلف الصعد في تركيا، ولعل الصعيد الإقتصادي هو هدفهم الأول، أنتم تعلمون جيدا أنه منذ  أحداث حديقة تقسيم مايو 2013،  مرورا بمحاولة 17و 25 ديسمبر 2013 الانقلابية، والحملات التي سبقت انتخابات البلديات والرئاسة 2014 وانتخابات السابع من حزيران 2015، إلى المحاولة الإنقلابية الفاشلة ليلة 15 تموز، كانت دائما تركيا مستهدفة في أمنها لتقويض اقتصادها، لكن نحن كنا لهم بالمرصاد ولم نسمح لهؤلاء بتمرير هذه المؤامرات، وقمنا بحملات لإفشال جميع هذه المخططات، وآخر دعوة لي كانت دعوة المواطنين من أجل تحويل عملاتهم الأجنبية بالعملة الوطنية، وأشكر جميع المواطنين الذين شاركوا في هذه الحملة، كان هنالك إنتعاش في أسواق المال والأعمال، وتم تحويل أكثر من 2.5 مليار من العملة الأجنبية، ولعل الإنتعاش كان عنوانا للفترة الماضية بعد قيامنا بهذه الخطوات في هذه الحملة

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 6-1-2017 في فعالية أقامتها ولاية شانلي أورفا، بحضور ممثلين عن منظمات المجتمع المدني، وقادة الرأي