أردوغان: للأسف المسلمون يعيشون حاليا فترة من الركود العلمي والإقتصادي والسياسي والحضاري


أردوغان : للأسف نحن في العالم الإسلامي نعيش حاليا فترة من الركود العلمي والإقتصادي والسياسي والحضاري، نحن جميعا سبب من أسباب هذا الركود الذي نعيشه اليوم وكذلك القوى الأجنبية والخارجية من الأسباب الأخرى، الأزمات تتواصل، إنتهى التعاون وحل مكانه الصراع، هذه المشاكل جعلت بلادنا في هذه المنطقة أسيرة، عندنا إخوة شركاء في الفكر والحضارة، الدول الإسلامية قد بنت كثيرا من المعايير والقيم المشتركة ولكنها الآن ضعيفة جدا، ومن يستفيد من هذا الوضع هم خصوم العالم الإسلامي،  وفي هذا الجو بالذات يسعى البعض إلى المحافظة على هذا الركود حتى يستغلوا ذهبنا ونفطنا وجهودنا وثرواتنا في العالم الإسلامي، إنهم يعملون من أجل نصب المكائد للعراق وليبيا وسوريا من أجل عرقلة المسلمين، وبدلا من حل المشاكل فإنهم يعقدونها ويعمقونها في العراق وسوريا  

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 02-12-2016 في حفل افتتاح مجمع "أسان بوغا" لجامعة "يلدريم بيازيد" بالعاصمة أنقرة