أردوغان من مدغشقر : ليلة المحاولة الإنقلابية كانوا يريدون اغتيالي أنا ورئيس الوزراء


أردوغان : إن السيد رئيس مدغشقر "راجاوناريمامبيانينا" قد تواصل معنا بعد المحاولة الإنقلابية في تركيا، وإن تلك الجماعة التي تنتشر في مختلف الدول الأفريقية تحت جبة التعليم والمؤسسات التربوية، هي تنظيم إرهابي يهدد أمن الدول الأفريقية، وقد أعلنت وحذرت رئيس مدغشقر من تلك المجموعة، إنهم في تركيا إستطاعوا ان يندسوا ويتغلغلوا في المؤسسة العسكرية والأمنية ومختلف الإدارات الحكومية، كانوا يريدون أن يغتالوني أنا ورئيس الوزراء حتى يتخلصوا منا، وقد إستخدموا الطائرات العسكرية والمروحيات والدبابات والمدافع والأسلحة الحديثة لقتل المواطنين المدنيين، قتلوا 248 شهيدا كما وأصيب 2193 شخصا، إنهم يعملون في 170 دولة في العالم، ونحن نحذر العالم من ذلك التنظيم، نحن حذرنا إخوتنا هنا في مدغشقر وقلنا لهم إن ذلك التنظيم حاول الإنقلاب علينا وربما سيحاولون الإنقلاب عليكم، ولذلك فقد أنشأنا "وقف المعارف التركي" للتربية والتعليم ويمكن أن نتعاون في هذا المجال من خلال هذا الوقف حتى ننقذ المؤسسات التعليمية التي كانت تابعة لتلك الجماعة ونلحقها بوقف المعارف التركي حتى ندعم المؤسسات التعليمية في مدغشقر، أنا أشكر حسن ضيافتكم لنا في مدغشقر، أشكركم كثيرا وأنتظر استضافة الرئيس راجاوناريمامبيانينا في تركيا في أقرب وقت ممكن في زيارة رسمية    

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 25.01.2017 في مؤتمر صحفي مع نظيره الملغاشي  هيري راجاوناريمامبيانينا في قصر الرئاسة بمدغشقر