أردوغان : لا يوجد نجاح بدون دفع ضريبة، عاجلا أم آجلا سننتصر، تعلمون جيدا ما قام به أجدادنا


أردوغان : لعل هنالك شهداء لنا في عمليتنا (درع الفرات) في سوريا ولكن إعلموا جيدا بأن مقابل كل شهيد نقوم بالقضاء على 10 أو 15 من الإرهابيين في تلك العملية، وإن ضريبة ما يقومون به من عمليات إرهابية هي عالية جدا، إننا وعدناكم باننا سنستهدف أوكارهم، الآن نقوم بالإيفاء بوعودنا، بالطبع هنالك تضحيات وشهداء لنا ولا يوجد أي نجاح بدون تضحيات ودفع الضريبة، ولكن النصر قريب، عاجلا أم آجلا سننتصر وسنحصل على النتائج التي خططنا لها، وتعلمون جيدا ما قام به آباءنا وأجدادنا من إنتصارات، وكما كان حلفاؤنا يدعمون الدولة العثمانية ماديا ومعنويا وبالدعاء من أجل التوفيق والنجاح، فإنهم اليوم يفعلون نفس الشيئ مع الجمهورية التركية، فعلى هذه الأرض سقط شهداء أبطال جاؤا من عدة دول لكي يساعدونا، إن انتصارات آبائنا وأجدادنا كانت إنتصارات لجميع الشعوب والدول الشقيقة والصديقة، كان آباؤنا واجدادنا يقدمون الدعم لكل شعب ودولة مظلومة تعاني من الظلم، ولكن كانت هنالك قوى أخرى تقوم بالذهاب إلى تلك الدول ليس من أجل نصرة المظلوم وعلى العكس تماما من أجل الوقوف جنبا إلى جنب مع الظالم ضد المظلوم، ولو قمتم بتمعين النظر في أضرحة الشهداء ستجدون أن لا فرق بين شهيد من ولاية شانلي أورفا أو أي شهيد آخر من الجغرافية الإسلامية  

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 6-1-2017 في فعالية أقامتها ولاية شانلي أورفا، بحضور ممثلين عن منظمات المجتمع المدني، وقادة الرأي