ملخص زيارة أردوغان إلى مرسين : زار المحافظة والبلدية، إفتتح أول مدينة طبية في البلاد، زار المرضى والتقى المواطنين



توجه رئيس الجمهورية السيد رجب طيب أردوغان، إلى ولاية مرسين للمشاركة في افتتاح أول مدينة طبية في البلاد، ومجموعة أخرى من المشاريع التنموية في المدينة. وكان في استقبال السيد الرئيس أردوغان، الذي توجه من ولاية أضنة إلى ولاية مرسين على متن طائرة مروحية، محافظ الولاية "أوزدمير جاكاجاك" وعدد من المسؤولين الآخرين. وأدى سيادته صلاة الجمعة في مسجد النبي خضر، ثم حيا المواطنين الذين كانوا في انتظاره، وأجرى زيارة إلى مبنى المحافظة.

زيارة إلى محافظة وأمانة الولاية

أجرى السيد الرئيس أردوغان، زيارة إلى محافظة الولاية واستقبله أمام المبنى "أوزدمير جاكاجاك"، ورئيس بلدية مرسين الكبرى و"برهان الدين قوجاماز"، كما كان في استقباله طلاب مدرسة ثانوية بارباروس، ومن جهته أهدى سيادته لعبة الشطرنج ولعب مختلفة أخرى للأطفال الذين كانوا في استقباله.

هذا ويرافق السيد الرئيس أردوغان، في زيارته وزراء الصحة رجب أقداغ، والتنمية لطفي ألوان، والعمل والضمان الاجتماعي محمد موزين أوغلو، وعقب زيارة محافظة الولاية، توجه السيد الرئيس أردوغان والوفد المرافق له إلى مبنى البلدية، وتم استقباله من قبل رئيس بلدية ولاية مرسين الكبرى "بورهان الدين قوجاماز".

ثم غادر مبنى البلدية متوجهًا إلى حفل افتتاح أول مدينة طبية في البلاد، وحيا المواطنين المجتمعين لاستقباله على طول الطريق، ثم وزع الهدايا على الأطفال، وتبادل أطراف الحديث مع "داود قيا" و"روجا غونيش" اللذان كانا من بين مستقبليه على شارع عدنان مندرس والذي عرف أن حفلة خطوبتهما ستتم اليوم.

وعقب ذلك زار السيد الرئيس أردوغان، والد عضو مجلس بلدية يني شهير "صادق توروت" السيد "بيرمان توروت" الذي يعاني من المرض في بيته الواقع على شارع عدنان مندرس.

وبعد مشاركته في افتتاح المدينة الطبية، زار الرئيس رجب طيب أردوغان المرضى والتقى بالمواطنين



أردوغان "إن الهدف من المدينة الطبية هو أن يحصل المواطنون على أفضل علاج لجميع مشاكلهم الصحية في مكان واحد. مباني المدينة الطبية تبلغ مساحتها 375 ألف متر مربع، ومجهزة بأحدث الأجهزة الطبية، وتضم 300 سرير، و51 غرفة عمليات، و210 وحدة عناية مركزة، و230 عيادة. ومع مع انتهاء المشاريع الأخرى الخاصة بالمستشفيات سيتحقق هدف 32 سرير مستشفى لكل 10 آلاف مواطن في تركيا، بحلول عام 2023، كما هو مخطط له، تركيا ستجذب الراغبين في الاستشفاء من جميع أنحاء العالم"

وتضم المدينة الطبية 502 غرفة فردية مساحة كل منها 33 مترا مربعا، وتحتوي على سرير للمريض وأريكة للمرافق، وجهاز تلفاز، وثلاجة، وحمام ملحق بالغرفة، بالإضافة إلى 252 غرفة لشخصين مساحة كل منها 40 مترا مربعا، و21 جناحا مساحة كل منهم 65 مترا مربعا.

وتحتوي المدينة على 13 صالة طعام، و3 مطاعم، وأماكن للصلاة، وإنترنت مجاني، وتراقبها ألف و200 كاميرا مراقبة، وملحق بها موقف سيارات يسع 4 آلاف سيارة.

ومن بين أهداف تركيا لعام 2023 "افتتاح مدن طبية ضخمة في الولايات التركية" : جعل تركيا قاعدة صحية يستفيد منها جميع أقطار المنطقة وليس تركيا فقط, وذلك بإنشاء موديل صحي يستند على شراكة بين القطاعين العام والخاص. وستكون المنشئات الصحية على شكل مدن طبية ضخمة مجهزة بأحدث التكنولوجيا الطبية وجامعات الطب ومراكز البحوث وغيرها.