أردوغان يُذكر أهالي تكيرداغ بـ رابعة ويفتتح 36 مشروعا بقيمة 762 مليون ليرة تركية، يا الله بسم الله





أردوغان يُذكر أهالي تكيرداغ بـ رابعة، ويفتتح 36 مرفقا خدميا استثماريا بقيمة 762 مليون ليرة تركية، وكالعادة عند قص شريط الإفتتاح "يا الله بسم الله" 04.03.2017


وأفاد الرئيس أردوغان أن قدومه لمدينة تكيرداغ لأجل حضور حفل افتتاح عدد من المشاريع الخدمية، وقال : "نفتتح اليوم 36 مرفقا خدميا استثماريا بقيمة إجمالية قدرها 762 مليون ليرة تركية، وتضم مناطق "جركزكوي وملكرا" وتحتوي على مستشفيات عامة ومبان خدمية ومراكز ثقافية ورياضية للشباب ومشروعات مياه الشرب والصرف الصحي ومعالجة المياه ومشاريع سدود لمنع الفيضانات وطرق سريعة "

وشدد أردوغان في خطابه أمام أهالي تكيرداغ ، أن النظام الرئاسي هو مشروع 80 مليون من الشعب التركي، وأن التصويت في استفتاء 16 نيسان أبريل مهم جدا سيمهد الطريق أمام تركيا لتصبح دولة كبيرة وقوية

وقد حضر الخطاب كل من وزير الطاقة والموارد الطبيعية بيرات البيرق، ووزير العمل والضمان الاجتماعي محمد مؤذن أغلو، ووزير الغابات وشؤون المياه فيسيل اروغلو وعدد من النواب.

و قبل نهاية كلمته ردد الرئيس رجب طيب أردوغان شعاره الدائم "رابعة" على مسامع الجماهير الحاشدة  (شعب واحد، علم واحد، وطن واحد، دولة واحدة)

وفي ختام كلامه قال أردوغان : هل أنتم مستعدون لنشيدنا... لقد سرنا معا في هذه الطرقات... وتبللنا معا تحت المطر... وقد استمعت إلى كافة الأغاني... فوجدت أن كل شيئ يذكرني بكم... كل شيئ يذكرني بكم... كل شيئ يذكرني بمدينة تكيرداغ... أشكركم كثيرا، وفي أمان الله

وكالعادة عند قص شريط الإفتتاح "يا الله بسم الله"