عن طريق الهاتف المرئي أردوغان يحادث طفلا مصابا بسرطان الدم ويعده باستقباله في المجمع الرئاسي


عن طريق الهاتف المرئي أردوغان يحادث طفلا مصابا بسرطان الدم ويعده باستقباله في المجمع الرئاسي 9.3.2017

الولد الصغير عبر عن حبه للرئيس أردوغان، وأنه قضى وقتا طويلا وبذل جهدا كبيرا من أجل هذا اللقاء

وأجابه أردوغان قائلا: وفي الأخير إلتقينا يا بديرهان، قل لأمك أن تأتي بك إلى عمك طيب أردوغان 

وعندما سأله الطفل متى اللقاء؟ ردد أردوغان قائلا ما شاء الله... وسأله بدوره هل ستخرج من المستشفى غدا الجمعة فأجابه الطفل "نعم"  

وعندها أخبر أردوغان الطفل قائلا :  العم حسن هنا سينسق مع أمك لتأتي بك إلى المجمع الرئاسي وأنا لدى عودتي إلى أنقرة إن شاء الله  سأطلب منهم أن أن يأتوا بك إلي حتى ألتقي معك تمام 

وأجابه الطفل : تمام ... أنا تعلمت القراءة والكتابة قبل دخولي الأول للمدرسة
أردوغان : الله ... الله ... يا ربي
أردوغان يذكر 3 مبادئ من شعار رابعة : دولة واحدة علم واحد  شعب واحد  
الطفل : سألقي شعرا 
أردوغان : أي نعم قل

وعندها قرأ الطفل عن ظهر قلب قصيدة بعنوان " أنا الأناضول"
وصفق له أردوغان ودعا له بالخير " ما شاء الله حفظك الله" وطلب منه ان يبلغ سلامه لوالديه