أردوغان: أجدادنا كانو يبدعون في فن الحلية الشريفة والخط العربي ليعبروا عن حبهم الجارف للرسول ص


أردوغان : المجهود الخاص الذي بذله أجدادنا في مجال فن الخط العربي والحلية الشريفة، نابع من صدق وعمق محبتهم لرسولنا الكريم محمد (صلى الله عليه وسلم) الإسلام ليس كلمة فقط، علينا أن نفهم روح الإسلام ونعيشها وذلك عن طريق ربط قلوبنا بالرسول محمد (صلى الله عليه وسلم)  أجدادنا كانو يبدعون في فنون الحلية الشريفة والخط العربي ليعبروا عن حبهم الجارف للرسول محمد (صلى الله عليه وسلم)  من هنا نستذكر بالرحمة أسلافنا الذين اكتشفوا أن فهم روح الإسلام يمر من الروابط والأواصر القلبية مع نبينا الكريم محمد  (صلى الله عليه وسلم) إن كوننا ورثة لتقاليد تخاطب عقل وروح الإنسان من خلال كتابة القرآن الكريم وطباعته على أفضل وجه يضع على عاتقنا مسؤوليات كبيرة، عندما كنت رئيس بلدية إسطنبول فتحنا مدارس شعبية لتعليم فن الحلية الشريفة للمواطنين، وتطورت هذه المدارس لتخرج لنا كثيرا من الفنانين والخطاطين الحرفيين، والآن علينا أن نزيد من عدد هذه المدارس، على البلديات أن تقوم بواجبها في هذا الشأن، نحن لا نكتفي بالطلبة المستفيدين من هذه المدارس، علينا ان نركز في الكيفية والموهبة، عندما تنطلق مجموعة نحو الهدف يمكن أن يصل واحد فقط، ولكن السير نحو الهدف يترك أثره لدى الجميع    

مقتطف من كلمة أردوغان، في حفل توزيع جوائز مسابقة الحلية الشريفة الدولية 
وندوة الخط العربي والحلية الشريفة الدولية باسطنبول 2.6.2017