أردوغان: كنت عاملا وأبي موظف، كنت أذهب إلى المستشفى لآخد رقم أمي وأنتظر في الطابور بدلا عنها


أردوغان: كنت عاملا وأبي موظف، كنت أذهب إلى المستشفى لآخد رقم أمي
 وأنتظر في الطابور بدلا عنها عندما كنت طفلا  

في تلك الطوابير تعرفون المعاناة التي كنا نعانيها، كان الطبيب يكتب الوصفة ونذهب إلى الصيدلية فلا نجد كثيرا من الأدوية، كنا نسكن في حي قاسم باشا ونذهب إلى إدارة الضمان الإجتماعي وندخل إلى المستشفي الذي  يعاني من الأوساخ والقادورات، في تلك الفترة كان رئيس المعارضة الحالي مديرا للضمان الإجتماعي، كانت غرف المستشفى وسخة جدا وكانت الأغطية والأسرة في وضع مزري ...