أردوغان: الدعم الروسي الإيراني للنظام السوري وصمت المجتمع الدولي هو الذي أخر عملية الحل



أردوغان: الدعم الروسي الإيراني للنظام السوري وصمت المجتمع الدولي هو الذي أخر عملية الحل

 الحل في سوريا تأخر نتيجة تعطيل نضال الشعب السوري الرامي إلى تحقيق الحرية وذلك من خلال الدعم الروسي والإيراني لنظام بشار الأسد.

 روسيا والولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي لم يستطيعوا الوقوف إلى جانب الشعب السوري وقفة مشرفة، هذه الدول شاركت نظام الأسد بشكل مباشر أو غير مباشر في عمليات قتل الشعب السوري.